تكافل رمضان 2021 للقسائم الشرائية والطرود الغذائية

أحمد حموده
2021-04-23T04:11:48+03:00
الشرق الأوسط
أحمد حموده10 أبريل 2021آخر تحديث : الجمعة 23 أبريل 2021 - 4:11 صباحًا
تكافل رمضان 2021 للقسائم الشرائية والطرود الغذائية

شبكة أندروتك الإخبارية .. وكالات

أطلقت اللجنة الوطنية والإسلامية تكافل مشروع القسائم الغذائية من خلال التسوق المباشر للأسر الفقيرة بقطاع غزة ، والذي يهدف البرنامج في الدرجة الأولى لدعم الأسر الفقيرة والمحتاجة في قطاع غزة بداية شهر رمضان 2021 ، بدعم وتمويل من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة.

بدوره قال الناطق باسم لجنة تكافل بغزة شريف النيرب: إن ” اللجنة ستوزع عشرات ألاف القسائم الغذائية على الأسر المستورة والمحتاجة في القطاع وفق معايير الحالة الاجتماعية التي أقرتها اللجنة.

وبما يعزز صمود الشعب الفلسطيني في غزة خلال الشهر المبارك، والذي يتزامن مع جائحة فايروس كورونا”.

وأشار النيرب، إلى أن اللجنة ستعلن عبر موقعها الالكتروني الرسمي عن مناقصة يتم من خلالها الاستعانة بمراكز تجارية في محافظات القطاع كافة، للتخفيف عن كاهل المستحقين.

وتقدم النيرب بالشكل والتقدير باسم مجلس أمناء تكافل لدولة الإمارات العربية الشقيقة لدعمها المستمر لصمود الشعب الفلسطيني، خصوصاً في قطاع غزة

وأوضح النيرب، أنه وعملًا بالإرشادات الصحية التي أطلقتها وزارة الصحة في قطاع غزة دعت تكافل مستفيدي مشروع القسائم الغذائية بضرورة الالتزام بالإرشادات كافة، داخل مراكز التوزيع

وبين الناطق باسم لجنة تكافل بغزة شريف النيرب، أن اللجنة وضعت كافة المحاذير الصحية ضمن أولوياتها لتنفيذ المشروع بما يتناسب مع إجرءات السلامة والوقاية ضد فيروس كورونا

حيث ستحافظ على تقسيم أعداد المستفيدين على مدار أيام العمل بالمشروع، إضافة إلى أنها ستوفر اللجنة من خلال المراكز التجارية أجواء صحية من وسائل التعقيم المختلفة ونمط التباعد الاجتماعي المتبع للحفاظ على السلامة العامة

ستهدف البرنامج الأسر الفلسطينية في الضفة وغزة التي تقع تحت خط الفقر الشديد (ما نسبته 80% من الأسر المستفيدة) .

وكذلك الأسر التي تقع بين خطي الفقر الوطني والشديد (20% من الأسر المستفيدة) وعلى وجه التحديد الأسر التي تضم أشخاصاً من ذوي إعاقة.

أو مسنين، أو أيتام، أو أصحاب الأمراض المزمنة أو أسراً ترأسها نساء والمُدخلة في قاعدة بيانات الوزارة.

عدد المستفيدين:

ما يقارب (119) الف أسرة، منها (74.596) أسرة في قطاع غزة، وأكثر من (44) ألف أسرة في الضفة الغربية.
الميزانية الكلية: 135 مليون شيكل تصرف كل 3 شهور
الجهات الممولة: الحكومة الفلسطينية بنسبة 53%
الاتحاد الأوروبي بنسبة 44%
البنك الدولي بنسبة بنسبة 3%
قد يعجبك ايضا

الهدف من البرنامج الممول من دولة الإمارات وبقيادة نحمد دحلان :

التقليل من تأثير حدة الفقر وتحسين الظروف المعيشية للعائلات الفلسطينية الفقيرة.
الاستهداف:
تستهدف الاسر من خلال نموذج خاص بالاستهداف، يحتوي على مجموعة من المتغيرات التي تأخذ بعين الاعتبار خصائص الاسر الفقيرة في الاراضي الفلسطينية.
تجري عملية ادخال هذه البيانات على قاعدة بينات البرنامج الوطني للحماية الاجتماعية.
يتم تحويل هذه المتغيرات الى قيم رقمية من خلال معادلة خاصة بقياس مستويات المعيشة.
يتم تشغيل المعادلة على الاسر التي تم جمع بياناتها، ومن ثم يتم تجميع العلامات وعند نقطة فصل محددة (خط الفقر الشديد) تكون الاسرة مرشحة للاستفادة من البرنامج.

رابط مختصر